جريمة جديدة تشيب لها الولدان كتب الشيخ محمود ثابت ابوالسعيد

0
12

للمرة الألف اتسأل متى سيطلع ولى الأمر بمسؤلياته ؟

جريمة جديدة هزت حي الصبرة المكلوم والذي لم يفيق مما حل به قبل أسبوعين ،
جريمة أغتصاب بحق طفلة بعمر الخمسة سنوات ، على يد سفاح راشد ، مصيبة حلت بالعائلتين ، عائلة الجاني وعائلة المجني عليها .
قلنا سابقا ولازلنا أن البطء في تحقيق العدالة ، سببا رئيسيا في تفشي الجريمة، وأنتشار الفوضى وذالك من خلال ممارسةالعدالة الفردية ،وناشدنا بتشكيل محكمة جنايات كبرى للتخفيف عن المحاكم والتسريع في البت بالاحكام .وطالبنا بالسرعة في تنفيذ الاحكام المستوفية لشروط العدالة .لأنه وكما قيل : من أمن العقوبة ، أساء الأدب .
نحن ياسادة لانحتاج لغطاء سياسي لتحقيق الامن والسلم المجتمعي ، كما اننا لانكترث بمؤسسات حقوق الأنسان ، ان كان الثمن دماؤنا واطفالنا وأعراضنا .، وعليه فأن كان ولى الامر في حرج ،فأنني اقترح تشكيل محكمة عشائرية لمثل هذه القضايا ، ف بالعرف واحكامه الصارمة في مثل هذه القضايا نستطيع تحقيق الامن والسلم المجتمعي ، وان نردع كل من تسول له نفسه العبث بأمن المواطن ، وبشرط تنفيذ هذه الأحكام ، ولا تنسوا يا ساده ان العرف وأحكامه الرادعة هو من ضبط الامن والسلم المجتمعي في ظل غياب الدولة وادواتها ، ولم تكن هناك جرائم بهذا الحجم وهذه النوعية .
بأسم رجال العرف أناشد ولى الامر العمل الجاد على أيجاد طريقة مناسبة لمنع تكرار مثل هذه الجرائم .
اليوم أستطعنا ان نضبط الأمور ؛ وأقنعنا ولى الفتاه بالصبر والروية لحين سماع رسالة ولى الجاني .
لكن ماذا يخبئ لنا الغد ؟ الله أعلم .
اللهم فأشهد فأني قد بلغت.

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا