رسالة للأخ اللواء ماجد فرج عضو وفد المصالحة الى القاهرة ليطلقوا سراح المناضل صالح ديب ابوشادي المعتقل لدى حركة حماس

0
245

كتب هشام ساق الله – أوجه ندائي للأخ ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامة في السلطة الفلسطينية وعضو اللجنة المكلفة للحوار مع حركة حماس ولم الوجهة رسالتي الى أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح لاني لا اثق فيهم جميعا راجيا من الله ان يتم الحديث عن الأسير المعتقل لدى حركة حماس المناضل الفتحاوي ديب ابوشادي هذا الرجل المناضل الذي اتعبه الاعتقال السياسي كما انه يعاني معاناه كبيره منذ اكثر من 5 شهور.

 

هذا الرجل المناضل الذي لم يتعب من مقارعة الاحتلال الصهيوني فقد سبق ان اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني اكثر من مره وامضى سنوات طويله في سجون الاحتلال ولكن تعب وارهقه اعتقال أبناء جلدتنا له بدون احترام او تقدير لنضاله ضد الاحتلال الصهيوني ودائما التهمه التواصل مع رام الله وهم اليوم يجتمعوا مع حركة فتح ويتواصلوا مع رام الله وقادتها وينسوا مايقولنه اثناء تهجماتهم واثناء تعذيب واذلال واعتقال أبناء حركة فتح.

 

المناضل صالح ديب ابوشادي عمره الان 49وهو من عائله هاجرت من قرية يبنا ويسكن الان في جباليا بمنطقة بئر النعجة هو واسرته هذا الفتحاوي العنيد الذي اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني قبل بدء الانتفاضة الأولى وامضى عامان في سجون الاحتلال ثم عادت مره أخرى لاعتقاله ليمضي عام ونصف ثم تعود لاعتقاله مره أخرى ليمضي عام كامل في سجون الاحتلال هذا الرجل المجبول بحب فلسطين والنضال ضد الاحتلال الصهيوني انضم مع بداية السلطة الفلسطينية الى جهاز المخابرات العامة ليعمل من اجل حماية الوطن.

 

الجريح المناضل صالح ديب الذي أصيب في الانتفاضة الأولى بجراح في رجله ولازال يعاني منها معاناه شديده وهي مايؤثر عليه الان في سجون حماس ودون ان يتلقى علاج او دواء فهذه الإصابة تحتاج متابعه دائما في المستشفيات المتخصصة.

 

الانقسام الداخلي كان أحد ضحاياه هذا المناضل الذي اعتقل عدة مرات في سجون حركة حماس وتم اختطافه عدة مرات اضافه الى عشرات الاستدعاءات لمقابة جهاز الامن الداخلي التابع لحركة حماس وهو جهاز متخصص في قمع أبناء حركة فتح والتحقيق معهم دائما.

 

التهمه معروفه دائما التواصل مع رام الله للأسف جهاز المخابرات العامة لم يتواصل مع اهله وذويه ولم يقف معهم ابدا ولم يرسل لهم مساعده او أي شيء معنوي للأسف جهاز المخابرات العامة اكبر من الحدث اخي ماجد فلا يتواصل قادة هذا الجهاز للاطمئنان والسؤال عن مناضلين هذا الجهاز ولا من يتم اعتقالهم في سجون حركة حماس.

 

اناشدك باسم اسرة المناضل صالح ديب وعائلته وأبناء حركة فتح بكوادرها ومناصريها ولجنة إقليم الشمال إقليم الشهيد جمال ابوالجديان الذين لم يقصروا معهم وأتمنى ان يتم طرح قضية المناضل الفتحاوي الكبير الأخ صالح ديب افي اجتماعاتكم مع حركة حماس او طرح الموضوع امام المخابرات المصرية لا يجوز اعتقال المناضلين أمثال المناضل ابوشادي الحرية كل الحرية لكل المعتقلين السياسيين المغلفة قضاياهم بقضايا تؤدي بالنهاية الى حركة عضوية حركة فتح.

 

لن تكتمل المصالحة الفلسطينية الا بأخلاء بيوت المناضلين المستولى عليها من قبل أجهزة امن حماس ولن تحدث المصالحه حتى يتم تحرير مقر حركة فتح المرجعية العليا ومقر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومقر الاتحاد العام للمرآه الفلسطينية وكل المقرات التي تخص حركة فتح ومنظماتها الشعبية وان يتم اخلائها فورا .

 

أتمنى على كل من يقرا المقال ان يرسله للاخ ماجد فرج وان يتم الاهتمام به في وسائل الاعلام المحلية والعربية وان يتم المشاركة فيه الحرية للأخ المناضل صالح ديب ابوشادي ولا للاعتقال السياسي.

 

 

 

 

 

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا